دورية تابعة للحركة الوطنية لتحرير أزواد تشتبك مع مجموعة إرهابية في "تن تبناوت"

بعد ظهر يوم الأحد 24 مارس الجاري، حوالي الساعة الخامسة مساء، اشتبكت دورية للحركة الوطنية لتحرير أزواد مع مجموعة إرهابية تنتمي لحركة التوحيد والجهاد في غرب إفريقيا، وذلك في منطقة "تن تبناوت"، وقد أسفر الاشتباك عن مصرع أحد الإرهابيين واستيلاء دورية الحركة على سيارة واحدة.

وفي هذه الأثناء التي تواصل فيها الحركة تمشيط بعض المناطق التي يتواجد فيها الإرهابيون، يواصل الجيش المالي العنصري ومليشياته إرهاب المدنيين، وترويع الآمنين، وتفتيش البيوت، ونهب الممتلكات في منطقة "تيسي" بالضفة الغربية للنهر "أربندا" وقد أدت هذه الانتهاكات والأعمال العدائية التي يرتكبها الجيش المالي إلى استمرار نزوح السكان إلى بوركينا فاسو خوفا من همجية هذا الجيش الذي لا يفرق بين المدنيين العزل والمسلحين.

 

كيدال، 25 مارس 2013

موسى أغ الطاهر

الناطق باسم الحركة الوطنية لتحرير أزواد

وعض المجلس الانتقالي لدولة أزواد المكلف بالإعلام