إصابة المقدم آهبي أغ أحميد عضو لجنة التحقيق في اتقاقية وغادوغو بجروح خطيرة

تعلن الحركة الوطنية لتحرير أزواد للرأي العام الوطني الأزوادي، والدولي عن إصابة أحد قيادييها المقدم آهبي أغ أحميد، وهو عضو لجنة التحقيق في اتفاقية واغادوغو،  بجروح خطيرة جراء إطلاق نار متعمد من طرف الجيش المالي وبحضور القوات الدولية.

لقد أصيب المقدم أهبي أغ أحميد أثناء خروجه من منزله في وسط مدينة كيدال، ولم يكن مسلحا.

إن الحركة الوطنية لتحرير أزواد تدين وتستنكر بشدة هذا العمل الإجرامي التحريضي من طرف الجيش المالي، وتعلن للقوات الدولية الموجودة أن هذه الجريمة الشنيعة لن تبق دون عقاب.

وتوجه الحركة نداء إلى كافة مقاتليها للاستعداد لكل الاحتمالات، وتقرر من الآن حالة الطوارئ في جميع المناطق الواقعة تحت سيطرتها.

       كيدال، 04 مارس 2014

 

موسى أغ الطاهر

المكلف بالإعلام