رايــــــــة الحـــــريــــــة في تنـــبكـــــتـــــو التاريخية

انطلقت فجر اليوم 01/04/2012م عملية تحرير مدينة تنبكتو التاريخية، لتطهيرها من الاحتلال المالي، ومنذ اللحظات الأولى من انطلاق العملية تلاحمت عناصر أزوادية كانت موالية لحكومة مالي، ومتواجدة في المدينة، تلاحمت مع وحدات جيش التحرير الوطني الأزوادي التي كانت مرابطة على ضواحي المدينة منذ أيام، لتشن العملية التحريرية المشتركة، والتي توجت بنجاح كبير للثوار، فبسطوا السيطرة الكاملة على المدينة، ورفعوا العلم الأزوادي في تنبكتو التاريخية، مدينة ثلاثمائة وثلاثة وثلاثين قديسا، لتعود لها كرامتها وحريتها ومكانتها التاريخية التي سلبها الاحتلال المالي منذ أكثر 50 سنة، واليوم بسواعد أبنائها الأوفياء، تتحرر تنبكتو، وتخرج الأهالي مبتهجة لتردد هتافات الحرية.

اليوم في تنبكتو فشلت الورقة الخبيثة التي كانت حكومة مالي تستخدمها لتمزيق الجسد الأزوادي، وتفكيكه، اليوم في تنبكتو نبلاء وزعماء وشباب العرب، والصونغاي، والفلاتة والطوارق، جنبا إلى جنب يعيدون لمدينتهم المقدسة حريتها.

ويذكر أن مدينة تنبكتو كانت آخر معاقل وجود الاحتلال المالي، وبتحريرها تكتمل الفرحة بتحرير كامل التراب الأزوادي.

أمين المكتب الإعلامي

بكاي أغ حمد أحمد

01/04/2012م